“المحافظ” القبض على جميع مدرسين الدروس الحصوصية فى الاسكندرية نهائيا

قال «طارق عزت»، أحد أولياء الأمور بمنطقة «محرم بك»، التابعة لإدارة وسط التعليمية بالإسكندرية، إن «أسعار الدروس الخصوصية أصبحت شبحاً يطارد الأهالى فى كل وقت، خاصة مع جشع وطمع المعلمين، ورفض وزارة التربية والتعليم مواجهتهم»، بينما أضافت «حنان فكرى» أن «التعليم أصبح أكبر بيزنس يتم المتاجرة فيه بالطلاب والأهالى، بدون أى رادع من الأجهزة المعنية».

“المحافظ” القبض على جميع مدرسين الدروس الحصوصية فى الاسكندرية نهائيا .

فيما قالت «غادة الشيخ» إن «أول حاجة بتعملها فى أول يوم دراسى أن الطالب ياخد رقم المدرس بتاع الفصل علشان يحجز عنده درس خصوصى، فيه مدرسين بيكتبوا أرقامهم قبل الشرح، وبيهددوا الطلاب بأن اللى مش هيحجز هيكون راسب فى أعمال السنة»، وأضافت: «مراكز الدروس الخصوصية زى الفصل بالضبط، أكثر من 40 طالب فى الدرس، ومحدش من أولياء الأمور بيتكلم مع المدرس، خاصة لو كان مدرس الفصل».

وشنت مديرية التربية والتعليم بالإسكندرية عدة حملات استهدفت مراكز الدروس الخصوصية التى تنتشر فى أحياء المحافظة، مع بداية العام الدراسى الجديد، فى محاولة للقضاء على هذه الظاهرة ومحاربتها، وتمكنت الحملات، التى تم تنظيمها بالتعاون مع قوات الأمن، من غلق 278 مركزاً للدروس الخصوصية، التى يتم افتتاحها من قبل غير المتخصصين فى التعليم، وبدون أى تراخيص، وتحاول استغلال أولياء الأمور فى الدراسة وإعطاء الطلاب دروساً خصوصية.

وأكد أن هناك حملات مكثفة على الفصول والمدارس، من أجل التأكد من شرح المدرس للتلاميذ، مشيراً إلى أن «حملات غلق مراكز الدروس الخصوصية مستمرة، بالإضافة إلى حملات المتابعة، وعقد مجموعات دراسية من أجل محاربة هذه الظاهرة والقضاء على مافيا الدروس الخصوصية، التى تستنزف أولياء الأمور وتستغلهم، خاصة مع دخول غير المتخصصين».

ومن جانبه، أطلق محافظ الإسكندرية، اللواء رضا فرحات، مبادرة تحت شعار «محافظة بلا دروس خصوصية»، فى محاولة للقضاء على هذه الظاهرة داخل المدينة، ومحاربتها من قبل مديرية التربية والتعليم، وبدأ العديد من المدارس فى تفعيل المبادرة من خلال عقد مجموعات تقوية للطلاب بأسعار رمزية بعد انتهاء اليوم الدراسى.

حيث انه ورغم هذه الحملات، بدأ عدد كبير من «السناتر» عمله قبل بداية العام الدراسى بنحو شهر، وبوتيرة متسارعة تضاعف عدد الطلاب فى هذه المراكز مع بداية الدراسة، ووصل سعر الحصة الواحدة فى اللغة العربية للمرحلة الإعدادية إلى 50 جنيهاً، وللغة الإنجليزية والرياضيات 60 جنيهاً، وللدراسات والعلوم 40 جنيهاً، بينما تراوح سعر الحصة للغة الإنجليزية «لغات» بين 100 و150 جنيهاً، وترتفع الأسعار فى المرحلة الثانوية بمقدار من 20 إلى 40 جنيهاً للحصة فى التعليم العادى واللغات.


اقرأ ايضا


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.