مصر تفقد و 2.5 مليار دولار بالسحب فى الخارج

نفى نائب محافظ البنك المركزى، ما تردد عن سحب 8 مليارات دولار من البنوك عبر تلك البطاقات «البعض يتلاعب فى استخدام هذه البطاقات عبر شراء سلع تجارية بالبطاقة الائتمانية ثم إرجاع السلعة لاحقا واسترداد قيمتها نقدا، ما يسبب مشكلة فى التعامل مع البطاقات، وهناك تعليمات للبنوك بإيقاف أى بطاقات يتم التلاعب من خلالها، أو استخدامها فى عمليات سحب غير منطقية»، تابع «نجم» خلال تصريحات تليفزيونية، أمس.

مصر تفقد و 2.5 مليار دولار بالسحب فى الخارج .

وبحسب «نجم»، فقد جرى ضبط أحد الأشخاص يمتلك 320 بطاقة بنكية يسافر بها إلى بلدان عربية لسحب الأموال عن طريقها، وأكد أن الحدود المطبقة على تحويل الأموال فى الخارج لا تسرى على تكاليف العلاج والتعليم فى الخارج وتعكف البنوك العاملة فى السوق المصرفى والبالغة 39 بنكا على تشديد الإجراءات الخاصة بعملية صرف النقد الاجنبى فى الخارج من خلال بطاقات الدفع، بعد اكتشاف تزايد عمليات الصرف بمبالغ كبيرة خلاف المعمول به فى الفترة السابقة لأزمة سعر الصرف.

وقالت مصادر مصرفية لـ(الشروق)، إن هناك حرية لكل بنك فى وقف وسحب البطاقات فى حالة اكتشاف التلاعب، مع إخبار البنك المركزى فى المركز المالى للعملاء بتلك الخطوات واتخذ بنك مصر ثانى أكبر البنوك العاملة فى السوق، قبل يومين، اتجاها متشددا فى هذا الشأن، وقرر وقف جميع استخدامات البطاقات البنكية خارجيا واقتصار السحب عبر تلك البطاقات محليا فقط لمنع التلاعب بها، وأشار إلى أن السحب عبر البطاقات الائتمانية خارج مصر يتطلب موافقة البنك.

وتأتي الإجراءات المتشددة بعد أن أظهر التقرير الأخير حول ميزان المدفوعات الصادر عن البنك المركزى، ارتفاع حجم استخدام المصريين لبطاقات الائتمان لعمليات السحب والشراء فى الخارج، بواقع 657 مليون دولار خلال العام المالى الماضى وكشف التقرير أنه للمرة الأولى يتجاوز إنفاق المصريين بالخارج ما ينفقه السياح الأجانب بمصر.
وفى سياق تشديد حدود السحب والشراء على بطاقات الائتمان، أعلن البنك التجارى الدولى أكبر البنوك الخاصة، خفض الحد الشهرى للسحب والشراء بالخارج، على أن يتم العمل بالقواعد الجديدة اعتبارا من الخميس 20 أكتوبر 2016.

وبالنسبة لحاملى البطاقات البلاتينية، قرر البنك وضع الحد الأقصى للسحب بما يساوى 1000 جنيه فقط بالعملات الأجنبية، وحد الشراء عند 17.5 ألف جنيه أما حاملو بطاقات الخصم البلاتينية المرتبطة بحسابات بالعملة الأجنبية، فيمكنهم السحب بالعملة الأجنبية بما يعادل 5 آلاف دولار، إلى جانب مشتريات بما يعادل 30 ألف دولار حيث ارتفعت قيمة الأموال الدولارية المسحوبة من خلال بطاقات الائتمان وبطاقات الخصم فى الخارج إلى 2.5 مليار دولار خلال العام المالى الماضى، مقارنة بـ1.8 مليار دولار فى العام قبل الماضى، وفقا لتقديرات جمال نجم نائب محافظ البنك المركزى.


اقرأ ايضا


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.