المدارس المعطلة بسبب الامطار # دوام المدارس والجامعات التي بها عطلة بسبب حالة الطقس والامطار

سبق – المملكة العربية السعودية – دوام المدارس والجامعات التي بها عطلة بسبب حالة الطقس والامطار وودعا “العقيبي” مديري المدارس إلى اتباع شروط السلامة المدونة في الدليل الإجرائي، واتخاذ الإجراءات اللازمة التي تراعي سلامة الطلاب والطالبات..موجهاً جميع المدارس لاتباع الإجراءات الاحترازية.. تجنباً للمخاطر الناجمة عن هطول الأمطار.. والتواصل مع أولياء الأمور عند الحاجة لذلك. مؤكداً أن أمن وسلامة الطلبة أولوية قصوى يجب الحرص عليها ورعايتها وضمانها تابع مدير “تعليم ينبع” الدكتور محمد بن عبدالله العقيبي.

المدارس التى بها عطلة بسبب الامطار

اليوم، عبر غرفة عمليات “لجنة الطوارئ”، أوضاع مدارس البنين والبنات في المحافظة والقطاعات التعليمية التابعة لها؛ للاطمئنان على سلامتها وسلامة طلابها والهيئات التعليمية بها بعد هطول الأمطار صباحاً هطلت، فجر اليوم، أمطار خفيفة إلى متوسطة على محافظة ينبع وبعض المراكز التابعة لها، وسط استنفار الجهات المعنية؛ حيث ما زالت السماء ملبدة بالغيوم والفرصة متاحة لتساقط المزيد من الأمطار وأطلقت الهيئة العامة للأرصاد وحماية البئية تنبيها متقدما يفيد عن هطول أمطار رعدية متوسطة إلى غزيرة مصحوبة بزخات من البرد ورياح نشطة تحد من مدى الرؤية الأفقية بمحافظة ينبع.

والحالة تشمل ينبع والرايس وينبع النخل والأجزاء الشرقية لمحافظة ينبع، وتستمر حتي الساعة الحادية عشرة اليوم الخميس، داعية إلى توخي الحيطة والحذر مع وجوب الالتزام بالتوجيهات والتعليمات الصادرة من المديرية العامة للدفاع المدني للتعامل مع هذه الظاهرة وأكملت مديرية الدفاع المدني بمنطقة المدينة المنورة والأجهزة المعنية بتدابير الدفاع المدني جاهزيتها استعداداً لموسم الأمطار، واتخذت التدابير اللازمة كافة لمواجهة مخاطر السيول، بعد التنبيهات الصادرة من الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة، ومراجعة خططها، وتحديثها، والقيام بالمهام والمسؤوليات المنوطة بها، وتفعيل اللجنة الفورية بالمدينة المنورة واللجان الفرعية في المحافظات؛ حيث رُوعي في إعداد الخطط المواقع الحرجة ومناطق الإسناد الآلي والبشري ودعم الجهات المعنية.

ووجّه أعضاء لجنة الطوارئ إلى عمل مسح لجميع المدارس؛ للوقوف على مدى تأثرها بالأمطار، وبدء عمليات الصيانة الفورية لها التي تكفلها شروط الأمن والسلامة، وتحسباً لتأثيرات الحالات الجوية المتوقعة، كما وجّه المدارس إلى التواصل مع فرق التشغيل والصيانة المجدولة في حال حدوث أي أضرار في المدارس، ليتم التعامل معها بناءً على معايير واشتراطات السلامة التي تركز على ضرورة التدقيق على جميع مآخذ الكهرباء في المدارس، والتأكد من تنظيف أسطح مباني المدرسة، وفعالية نظام صرف مياه الأمطار، وعدم وجود تسرب مياه من خلال أنابيب الكهرباء، وإزالة المخلفات الناجمة عن الأمطار، وتثبيت الأجزاء غير الثابتة في المباني؛ لتجنّب خطرها.

وكان تعليم ينبع كان قد نبّه القيادات المدرسية، من خلال تعميم على جميع مدارس المحافظة، إلى ضرورة التأكد من التعامل مع بعض الملاحظات كنظافة الأسطح من المخلفات وعدم انسداد الجراجير “المزاريب”، وعدم وجود تمديدات كهربائية و”أفياش” مكشوفة داخل المبنى المدرسي.. وإحكام أغطية غرف التفتيش وخزانات المياه والصرف الصحي، وإغلاق النوافذ والأبواب مع نهاية الدوام الرسمي، والتأكد من نظافة مزاريب المياه لمظلات الأفنية الداخلية من الأتربة؛ لضمان عملها بالشكل الأمثل.. والإبلاغ والتواصل مع قسم التشغيل والصيانة وإدارة المباني أو الرفع لإدارة الأمن والسلامة في حال وجود أي ملاحظات تشكل خطورة.


اقرأ ايضا


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.