اخر اخبار وتفاصيل فضية الفنان سعد لمجرد فى اتهامة بقضية “اغتصاب فتاة” ..الحكم على المعلم بـ15 عاما

الساعة تخطت منتصف الليل فى باريس، ومن فندق ماريوت الشهير فى شارع الشانزلزيه يظهر النجم المغربى سعد لمجرد والفتيات والمعجبات من حوله..من ترغب فى صورة ومن تريد رقم تليفونه وما شابه من طلبات المعجبات التى لا تنتهى، وبين اللحظة والأخرى ودون وجود شاهد واحد.

اخر اخبار وتفاصيل فضية الفنان سعد لمجرد فى اتهامة بقضية “اغتصاب فتاة” ..الحكم على المعلم بـ15 عاما .

تخرج فتاة وهى تضع “فرو” فقط تغطى به جسدها لتخبر الجميع بما فعله النجم المغربى الشهير وهو محاولة التحرش بها وبناء عليه تتصل بالشرطة لتأتى وتقبض على سعد لمجرد قبل موعد حفلته الغنائية بيومين، التى كانت ستقام فى قصر المؤتمرات الذى وقف على منصته أبرز فنانين العالم ومنهم شارل أزنافور وماجدة الرومى وسيرج لاما وبوب ديلان وشانتال جويا وصباح فخرى وآخرين، ليبقى لمجرد صاحب الواحد وثلاثين عاما على بعد خطوات من الوقوف على مسرح هذا المكان المهم.

السطور السابقة تشرح باختصار سيناريو ما حدث ليلة أمس مع النجم المغربى، وقد حاول اليوم السابع الوصول إلى تفاصيل الواقعة بالضبط وما حدث، وقد تحدث أحد المصادر إلى اليوم السابع وقال مع الأسف كان سعد بمفرده وربما تم استغلال ذلك، أيضا هناك كلام أن الفتاة طلبت نصف مليون يورو للتنازل عن القضية لكنه لم يتأكد، حيث إن التحقيق الرسمى لم يفتح بعد، لكن تظل هناك شكوك حول رواية الفتاة وتوقيت التُهمة، لأن أى فنان لا يحتاج أن يفعل ذلك بهذه الطريقة ويتسبب بفضيحة لنفسه، وقد سبق ذلك حوار للمجرد على قناة “تى فى 5 موند” الفرنسية قال فيه “هذه أول مرة أنظم فيها حفلا كبيرا فى مكان مر منه فنانون كبار، وهذا يعنى لى الكثير، وأنا فخور بتمثيل بلادى” وهو ما يعنى أن النجم المغربى لم يكن فى نزهة وإنما كان كل ما يشغل تفكيره تفاصيل حفلته الغنائية على مسرح قصر المؤتمرات.

واقعة اتهام سعد لمجرد ذكرت البعض بواقعة اتهامه باغتصاب فتاة أمريكية وأنه مطلوب من العدالة الأمريكية، لكن لمجرد ظهر فى مؤتمر صحفى فى مايو الماضى وأوضح أن هذه المسألة قضية قديمة طالته بسبب شهرته ونجوميته، وأن المحامى الخاص به يعمل على هذه القضية لإغلاقها نهائيا وإثبات براءته منها غدا الجمعة يبدأ التحقيق الرسمى فى قضية اتهام سعد لمجرد، وحتى هذه لم يتحدد مصير حفلته الغنائية على مسرح قصر المؤتمرات يوم السبت، حيث يتمنى متعهد ومنظم الحفل أن يتم تسوية المسألة ولو قبلها بـ24 ساعة، كما أن المقربين من سعد لمجرد يؤكدون أن هناك أسرارا سيتم كشفها مع بدء فتح التحقيق فى القضية تثبت براءة سعد لمجرد وتكشف المستور.

حيث تغير فجأة خط سير رحلة النجم المغربى سعد لمجرد من قصر المؤتمرات فى باريس إلى قصر العدل بعد أن تم القبض عليه داخل فندق “ماريوت” بشارع الشانزلزيه عقب تقدم فتاة فرنسية بشكوى ضده اتهمته فيها بمحاولة اغتصابها، قبل يومين من حفله الغنائى فى قصر المؤتمرات والذى كان من المقرر إقامته بعد غد السبت 29 أكتوبر، لكن انقلبت الطاولة وتغير كل شىء.


اقرأ ايضا


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.