الرئيسية / رياضة / رياضة: نتيجة مباراة مباراة الاهلى وسموحة اليوم نهائى كأس مصر 2017 الشوط الاول 2/0 للاهلى ,متابعة لايف

رياضة: نتيجة مباراة مباراة الاهلى وسموحة اليوم نهائى كأس مصر 2017 الشوط الاول 2/0 للاهلى ,متابعة لايف

ومع الفرحة العارمة التى انتشرت بين جماهير الاهلى منذ لحظات قليلة..حيث تقام المباراة على ملعب برج العرب فى تمام الثامنة مساءً، ويدخل الأهلى مواجهة الليلة أمام الفريق السكندري ويُداعبه حلم الفوز من أجل التأهل للمباراة النهائية ومن ثم حصد لقب الكأس الغائب عن قلعة الجزيرة منذ 10 سنوات وتحديدًا منذ عام 2007 حيث أصبح الكاس عقدة معلونة لدى جماهيره ويرى المارد الأحمر أن لقاء الليلة مهم من أجل استعادة لثقة عقب السقوط العربي والتأكيد على أن الفريق ما زال قادرًا على التتويج بالبطولات المحلية والأفريقية.

رياضة: نتيجة مباراة مباراة الاهلى وسموحة اليوم نهائى كأس مصر 2017 الشوط الاول 2/0 للاهلى ,متابعة لايف .

وقع اختيار لجنة الحكام برئاسة عصام عبد الفتاح على الحكم الدولى محمود البنا لإدارة مباراة الأهلى وسموحة فى نصف نهائى بطولة كأس مصر والمقرر إقامتها اليوم على ملعب برج العرب بالإسكندرية حيث يعول حسام البدرى على أكثر من لاعب مؤثر أمثال صالح جمعة وعبد الله السعيد وعلى معلول وحسام عاشور وعمرو السولية وأجايي، فيما يغيب الجوكر أحمد فتحي للإيقاف.

وتحدث البدري مع لاعبيه خلال التدريبات التى خاضها الفريق مؤخرًا عن أهمية الفوز على سموحة الليلة والأهم التتويج بلقب الكأس الذى بات يُمثل البطولة المُستعصية على المارد الأحمر يخوض فريق سموحة لقاء الليلة بدافع الفوز من أجل الصعود لنهائي البطولة ويرى الجهاز الفني لسموحة بقيادة المدرب التشيكي فرانز ستراكا أن فريقه مؤهل للفوز على بطل الدوري لأنه يملك جميع مقومات النجاح وخبرة اللعب بل وإسقاط الكبار.

واستعد سموحة جيدًا لمباراة الليلة بعدما فاز على ترسانة إسكندرية وديًا بثمانية أهداف مقابل لا شىء سجلها أحمد رءوف وحسام حسن، محمود عبد العزيز بواقع هدفين لكل منهم وهدف لياسر إبراهيم ومصطفى لالا حيث التقى الأهلي وسموحة في بطولة كأس مصر مرتين، حيث فاز الأحمر في مباراة وخسر الأخرى، وتمكّن الأهلي من إحراز هدفين في شباك سموحة واستقبل هدفين.

حيث يواجه فريق الكرة الأول بالنادى الأهلى اليوم الأربعاء نظيره سموحة في إطار منافسات نصف نهائي كأس مصر وهى المباراة التى يخوضها المارد الأحمر وسط أجواء مختلفة بعد السقوط في البطولة العربية والخروج من الدور نصف النهائي فيها.