الرئيسية / اسعار / price اسعار الدولار ستصل للقمة براس السنة 2018 “الكريسماس” العملة الاوربية (الخضراء) فى ذروة تفاعلها

price اسعار الدولار ستصل للقمة براس السنة 2018 “الكريسماس” العملة الاوربية (الخضراء) فى ذروة تفاعلها

فى التعاملات المسائية اليوم اقدم لكم حيث قرر البنك المركزى المصرى فى نوفمبر 2016، تحرير سعر صرف الجنيه، والتسعير وفقا لآليات العرض والطلب، بحيث لا تتدخل الحكومة أو البنك المركزى فى تحديده بشكل مباشر أو بأى صورة، وإنما يتم تحديد سعره تلقائيا فى سوق العملات من خلال آلية العرض والطلب، التى تسمح بتحديد سعر صرف العملة الوطنية مقابل العملات الأجنبية، ولأول مرة تم تخفيض قيمة الجنيه المصرى بنسبة 48%.

price اسعار الدولار ستصل للقمة براس السنة 2018 “الكريسماس” العملة الاوربية (الخضراء) فى ذروة تفاعلها .

وتوقع عدد من بنوك الاستثمار استمرار صعود أسعار الدولار خلال الفترة المقبلة ومع قدوم العام الجديد 2018 وفقا لما يلى: توقع بنك الاستثمار فاروس، حدوث ارتفاع فى أسعار صرف الدولار أمام الجنيه المصري خلال العام المقبل 2018-2019 ليصل إلى مستوى يتراوح ما بين 18.60 و19.80 جنيه.

وأوضح فاروس فى تقرير صادر له، أن أسباب ارتفاع الدولار ترجع إلى الفارق الكبير بين معدل التضخم فى مصر والدول التي تتعامل معها تجاريا كما توقع البنك، تراجع معدل التضخم بين مصر وشركائها التجاريين إلى 7.4% خلال العام المالى 2019-2020، فى مقابل 18.3% فى العام المالي الماضى، وذلك بسبب تباطؤ معدل التضخم في مصر.

وسجل معدل التضخم خلال شهر نوفمبر الماضى نحو 26.7%، مقارنة بمستويات تراوحت ما بين 30 و32% خلال الشهور السابقة، وفقا لبيانات الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء ويعرف التضخم بأنه المعدل الإجمالى لزيادة سعر السلع والخدمات فى اقتصاد ما خلال فترة معينة من الزمن، وهو مقياس لتخفيض قيمة عملة بلد ما، وتأتى مهمة البنك المركزى، من خلال مراقبة التضخم وضبط أسعار الفائدة وفقا لذلك لتحقيق التوازن.

وأشارت فاروس إلى أن سعر صرف الدولار، سيتأثر بتشديد السياسة النقدية العالمية، في الاقتصادات المتقدمة، خاصة فى الولايات المتحدة الأمريكية والتى تعنى أن الفجوة فى سعر الفائدة ستبقى لصالح اقتصادات هذه الدول وقالت فاروس إن هذه العوامل سوف تضع ضغوطا على سعر صرف الجنيه، بجانب الإصلاحات الضريبية التى تنفذها أمريكا توقع بنك استثمار سى آى كابيتال ارتفاع سعر الدولار خلال العام المقبل ليصل إلى مستوى يتراوح ما بين نحو 18.5 و19.70 جنيه، وذلك مع زيادة الطلب عليه من جانب الشركات والمستوردين.

توقع بنك الاستثمار أرقام كابيتال أن يتراوح متوسط سعر صرف الدولار أمام الجنيه المصرى ما بين نحو 16.5 جنيه، و19.5 جنيه ورجع البنك فى تقرير له توقعات تراجع سعر العملة الخضراء إلى عودة السياحة، خاصة الروسية، باعتبارها من أهم مصادر العملة الصعبة فى مصر.

شهدت أسعار العملة الخضراء ارتفاعًا ملحوظًا خلال الفترة الماضية، ليبلغ متوسط سعر البيع فى البنوك نحو 17.87 جنيه، بينما بلغ سعر الشراء نحو 17.77 جنيه، وذلك وفقًا لبيانات البنك المركزى المصري ورجع عدد من الخبراء ارتفاع سعر الدولار خلال الفترة الحالية إلى عدة أسباب منها قيام الشركات بإغلاق الميزانيات مع نهاية العام، إلى جانب بداية موسم الاستيراد وزيادة الطلب على الدولار بشكل كبير، فضلا عن موسم الأعياد والكريسماس.