الرئيسية / ترفية / بالصور عيد القيامة المجيد 2018 عيد الفصح اليهودى ,قيامة يسوع ,عيد العنصرة ,احتفالات مباشرة من كاتدرائية الأقباط الأرثوذكس

بالصور عيد القيامة المجيد 2018 عيد الفصح اليهودى ,قيامة يسوع ,عيد العنصرة ,احتفالات مباشرة من كاتدرائية الأقباط الأرثوذكس

تاريخ عيد الفصح متنقل، المسيحيون الأوائل ناقشوا ثلاث فرضيات في الإحتفال بالفصح وأقرّوا في مجمع نيقية المنعقد عام 325 تاريخ الفصح بوصفه الأحد الأول بعد اكتمال القمر الربيع الأول – أي 21 مارس؛ وهو ما يدفع تاريخ الفصح بين 22 مارس و25 أبريل ,حيث خصص الأنبا بنيامين، مطران المنوفية، وأستاذ علم اللاهوت الطقسي، مقاله الأحدث في مجلة «الكرازة»، الناطقة باسم كاتدرائية الأقباط الأرثوذكس، عن «قداس عيد القيامة».

بالصور عيد القيامة المجيد 2018 عيد الفصح اليهودى ,قيامة يسوع ,عيد العنصرة ,احتفالات مباشرة من كاتدرائية الأقباط الأرثوذكس .

وحمل المقال الأحدث للأنبا بنيامين عنوان «حقيقة القيامة»، الذي تأمل خلاله- بحسب القس بولس حليم متحدث الكنيسة الرسمي- في مزمور قداس عيد القيامة، وذكر فيه: «هذا هو اليوم الذي صنعه الرب، فلنفرح ونبهتج فيه.. آه يارب خلص، آه يارب أنقذ.. مبارك الآتى باسم الرب» (مز 118: 24-26).

يذكر أن «الكرازة» هي عدد نصف شهري، يصدر عن كاتدرائية الأقباط الأرثوذكس الكبرى في العباسية، أسسها البابا الراحل شنودة الثالث، ويتابع مسيرتها البابا الحالي تواضروس الثاني، ويرأس تحريرها الأنبا مكاريوس، أسقف عام كنائس المنيا وأبوقرقاص، ويتابعها إخباريًا القس بولس حليم، المتحدث الرسمي للكنيسة.

عيد القيامة
تاريخ عيد القيامة ٢٠١٨
عيد القيامة المجيد 2018
عيد القيامة المجيد 2018
عيد القيامة 2018 في مصر
تاريخ عيد القيامة 2018 فى مصر
عيد القيامة 2019
عيد الفصح والبيض
عيد الفصح اليهودي

يقع عيد القيامة دائماً عند المسيحيين الغربيين في الأحد من 22 مارس إلى 25 أبريل، واليوم الذي بعده أي الإثنين يعتبر يوم عطلة رسمية في الكثير من البلدان. بحسب الكنيسة الشرقية يقع عيد القيامة بين 4 أبريل و 8 مايو بين سنة 1900 إلى 2100 حسب التقويم الغريغوري. يعتبر عيد القيامة والأعياد المرتبطة به أعياد متغيرة التواريخ حيث يرتبط موعد عيد القيامة بموعد عيد الفصح اليهودي، وحيث أن الأشهر العبرية هي أشهر قمرية فهي متحركة بالنسبة للتقويم الجريجوري المعمول به فيتحرك عيد القيامة بين يومي 22 مارس و25 أبريل لدى الكنائس الغربية التي تعتمد التقويم الغريغوري، بينما يتحرك التاريخ بين 4 أبريل و8 مايو لدى الكنائس الشرقية التي تعتمد التقويم اليولياني.

يبدأ التحضير لعيد القيامة ببدء الصوم الكبير وهو عبارة عن 55 يوم مقسم إلى ثمانية أسابيع كل أسبوع يطلق علية اسم ويبدأ بأحد الرفاع مرورا بأحد السامرية والمخلع والتناصير وأحد الشعانين وأحد ال العيد سبت لعازر يشارف زمن الصوم الكبير على الإنتهاء على الرغم من أن الصوم يستمر لأسبوع آخر.

بعد سبت لعازر يأتي أحد الشعانين – الأسبوع المقدس (أسبوع الآلام)- يكون هذا الأسبوع تمهيداً ليوم القيامة في هذا الأسبوع تتجلى آلام المسيح وعلى طيلة الأسبوع تكون هنالك صلوات، قبل القيامة بثلاثة أيام هنالك من لا يأكل شيئا تضامنا مع آلام المسيح ويتناولون في سبت النور الذي بعده بيوم يكون عيد القيامة وهناك بعد الأقوام من يصوم الجمعة والأربعاء, أي عكس ماذكر سابقا كما هو مشهور في الفليبين وتايلاند وبعض دول شرق آسيا بالأضافه إلى بعض دول أمريكا الجنوبية.

عيد القيامة (باليونانية: Πάσχα)، ويعرف بأسماء عديدة أخرى أشهرها عيد الفصح والبصخةوأحد القيامة، هو أعظم الأعياد المسيحية وأكبرها، يستذكر فيه قيامة المسيح من بين الأموات بعد ثلاثة أيام من صلبه وموته كما هو مسطور في العهد الجديد، وفيه ينتهي الصوم الكبير الذي يستمر عادة أربعين يوماً؛ كما ينتهي أسبوع الآلام، ويبدأ زمن القيامة المستمر في السنة الطقسية أربعين يوماً حتى عيد العنصرة