الرئيسية / تقنية / تريند (مدام نهي السخنة) Facebook من هى مدام نهى! كيف تقفل صفح الاغراء من الفيس بوك؟ صفحات وهمية وابتزازات

تريند (مدام نهي السخنة) Facebook من هى مدام نهى! كيف تقفل صفح الاغراء من الفيس بوك؟ صفحات وهمية وابتزازات

هل هى ثقافة شهب متدنى ؟ام انعدمت الاخلاق تمام من خلال وبمساعده السوزشيال ميديا … حيث أطلقت شركة “فيسبوك” منذ ساعات تحديثًا جديدًا قالت إن المرجو منه إفادة المستخدم بشكل كامل للوصول لكافة المعلومات الأكثر بحثًا في بعض الدول منها مصر هذا اليوم، حيث أضاف Today’s popular searches.

تريند (مدام نهي السخنة) Facebook من هى مدام نهى! كيف تقفل صفح الاغراء من الفيس بوك؟ صفحات وهمية وابتزازات .

في مصر، بمجرد الضغط على جملة Today’s popular searches، ستظهر لك قائمة الكلمات مفصلة ومرتبة من الأكثر بحثًا، ومع استخدام التحديث الجديد وجد أن الأكثر تداولًا اليوم حسب الترتيب: (سما المصري، محمد صلاح، ومدام نهى السخنة) وأثارت الكلمات جدل وسخرية المستخدمين وتساءلوا باندهاش عن الشخصية صاحبة التريند “نهى”، وسبب البحث المكثف عليها.

نتيجة بحث الصور عن مدام نهي السخنة

وبالبحث تبين أن “مدام نهى السخنه” هي عبارة عن صفحات وهمية وحسابات مزيفة يديرها عدد من الأشخاص من أجل النصب على مستخدمي فيس بوك، الراغبين في إقامة علاقات غير أخلاقية عبر الهاتف المحمول.

نتيجة بحث الصور عن مدام نهي السخنة

وفور اكتشاف هذا التحديث، وجه رواد مواقع التواصل الاجتماعي رسائل تحذيرية من استخدام الأطفال هذا التحديث، واتباع الخطوات التالية:
• Account settings
• Location
• Location History
• Turn Off
بعد ذلك الرجوع لإعدادات الهاتف المحمول وتتبع الخطوات التالية..
• Settings
• Applications
• Application Manager
• Facebook
• Storage
• Clear All Data
• App Permissions
•ثم عمل Turn on لكُل ال Presentations ماعدا ال Location

ومن ثم الرجوع مرة أخرى وفتحج تطبيق الـFacebook وعمل Log in وعند التسجيل سيظهر لكم مربع به Turn on Location أضغط على Deny.

نتيجة بحث الصور عن مدام نهي السخنة

حيث ان الكثير يستخدم التكنولوجيا ومحركات البحث للوصول الى أحدث الأخبار والبعض الآخر لقراءة الأبحاث العلمية وهناك الكثير أيضًا ممن يستخدم التكنولوجيا للوصول الى أفلام أو مواد ترفيهية وهناك فئة تستخدم التكنولوجيا للوصول لأفلام جنسية أو متابعة أخبار إحدى نجمات الإغراء في الخفاء.