موعد عيد الام 2019 مارس شهر “3” عيد الام بالتاريخ الميلادى ,الاحتفال بعيد الام :امتى تاريخ عيد الام !؟

متى يصادف عيد الام 2019 عادة ما يتم الاحتفال بيوم الأم في الحادي والعشرين من شهر مارس في كل عام وهذا العام 2019 يوافق يوم الأربعاء كما أنه بداية فصل الربيع أيضاً، حيث يبدأ فصل الربيع أجمل فصول السنة في الحادي والعشرين من شهر مارس وربما يدل ذلك على أن الأم هي ربيع حياة أبنائها وأجمل ما فيها وهي الدفء والحنان اللازمين لأبنائها :تاريخ عيد الأم بالميلادي .

موعد عيد الام 2019 مارس شهر “3” عيد الام بالتاريخ الميلادى ,الاحتفال بعيد الام :امتى تاريخ عيد الام !؟ .

تاريخ عيد الام 2019 :وتحتفل العديد من دول العالم بيوم الأم أيضاً إلا أن هناك اختلاف في يوم الاحتفال؛ فنجد مثلاً أن مصر والدول العربية تحتفل بيوم الأم في الحادي والعشرين من شهر مارس، بينما تحتفل فرنسا في يوم الأحد الأخير من شهر مايو وتحتفل معظم الدول الغربية مثل أمريكا وكندا وألمانيا والدنمارك في الأحد الثاني من شهر مايو ومعهم أيضاً تحتفل تركيا والهند والصين واليابان في نفس اليوم، أما النرويج فتحتفل في يوم الأحد الثاني من شهر فبراير.

متى تاريخ عيد الام :ومهما اختلف يوم الاحتفال بالأم إلا أن الهدف يبقى واحداً وهو تقدير دور الأمهات العظيم في حياة أبنائها وجهودها الكبيرة التي تبذلها من أجل راحتهم، وفي هذا اليوم يتم تقديم الهدايا للأمهات وباقات الورود وكذلك المعلمات يقوم الطلاب بتقديم الهدايا لهن تقديراً واحتراماً لدورهم الكبير، ويكون ذلك الأمر في جو جميل تتجمع فيه الأسرة والأبناء ويقبلون جبين أمهاتهم وأيديها ويقدمون لها أجمل الهدايا وهناك بعض الأزواج من يقدمون الهدايا لزوجاتهم في ذلك اليوم أيضاً تقديراً لأهميتهم ودورهم الكبير :تأريخ عيد الام

متى عيد الام 2019: عند التحدث عن فضل الأم على أبنائها لا يمكن أن يسعنا هذا المقال أو غيره، حيث أن أفضال الأم كثيرة على أبنائها ودورها عظيم في حياتهم بداية من تحملها لشهور الحمل وآلام الولادة مروراً بمرحلة الطفولة وتربية الأبناء والسهر على راحتهم ثم مرحلة المدرسة والمذاكرة ودور الأم الفعال والكبير في هذا المرحلة من خلال مساعدة أبنائها وتهيئة الجو المناسب لهم من أجل المذاكرة والنجاح.

تاريخ عيد الام في العراق :وتستمر الام في العطاء بلا حدود لأبنائها بين الشدة في بعض الأحيان واللين والحنان في أحيان أخرى حتى تقدم للمجتمع شباباً وبناتاًَ قادرون على الإصلاح والبناء والتعمير من خلال علمهم وخبراتهم وما اكتسبوه في مشوارهم التعليمي ومن ثم يرسمون طريق النجاح والتقدم والازدهار لوطنهم، فالأم لها دور عظيم في حياة الأبناء والأسرة والمجتمع بأكمله وهي الركيزة الأساسية التي تبني أجيال المستقبل وتقدمها في أحسن صورة عيد الام ٢٠١9 .