حمدوك يبارك السودانيين رفع السودان من قائمة الدول الارهابية

أكد رئيس وزراء السودان الدكتور عبدالله حمدوك ,أن بالحوار مع الإدارة الأمريكية لأكثر من عام، استطعنا أن نُنقص العقوبات (التعويضات) من 10 مليارات دولار أو أكثر إلى بضع مئات من الملايين وهنأ  حمدوك، شعب بلاده بـ«الإنجاز العظيم والمستحق»، وبدء رفع اسم بلاده من قائمة الإرهاب.

وقال حمدوك، في كلمة مساء الاثنين، «منذ أن تسلمت المسؤولية العام الماضي، أجريت حوارا جادا مع الإدارة الأمريكية لرفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، وأبلغتكم بأننا اقتربنا من لحظة رفع اسم السودان من القائمة، واليوم تحقق ذلك».

كيف رفع اسم السودان من الدول الراعية للإرهاب

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد قال، ان حكومة السودان وافقت ، على دفع 335 مليون دولار لضحايا الإرهاب الأمريكيين وعائلاتهم، وبمجرد الإيداع، سأرفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

من اين حصلت السودان على الأموال التى دفعتها لأمريكا

وأضاف: «قد يتساءل البعض: كيف يتوفر هذا المبلغ في ظل هذه الأزمة الطاحنة التي يمر بها السودان؟ هذا المبلغ توفر من مواردنا الذاتية عبر تصدير الذهب وحصلنا عليه.

هل تفي امريكا بوعدها برفع السودان من الدول الراعية للإرهاب

قال وزير الإعلام السوداني، فيصل محمد صالح، إنه تم إيداع مبلغ 335 مليون دولار كتعويضات لذوي الضحايا الأميركيين جراء هجمات مسلحة في مصرف أمريكي وأنه لن يتم صرف مبلغ التعويضات الذي تم إيداعه في مصرف أمريكي قبل إزالة اسم السودان من الدول الراعية للإرهاب».

وأوضح حمدوك أن «هذا القرار يتيح إمكانية أفضل وظروف أفضل لإدارة الاقتصاد بآليات وسياسات جديدة ومتكاملة أكثر فاعلية»، لافتا إلى أن رفع اسم السودان من قائمة الإرهاب يفتح الباب واسعا لتأكيد عودة السودان المستحقة للمجتمع الدولي.

المصدر الراكوبة