رسمياً : حسين إبراهيم طه يفوز بمنتصف الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي

رسمياً وبعد فرز نتائج الانتخابات الامانة العامة لمنظمة التعاون الاسلامي ، فاز حسين إبراهيم طه بمنتصف الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي

وحسب شبكة رصد فقد تم انتخاب التشادي حسين إبراهيم طه أمينا عاما لـ #منظمة_التعاون_الإسلامي ليتولى مهام منصبه ابتداء من نوفمبر 2021 .

وإليكم بعد المعلومات عن حسين ابراهيم طه امين عام منظمة التعاون الاسلامي الجديد

هو حسين إبراهيم طه من مواليد 1 نوفمبر 1951 هو سياسي ودبلوماسي تشادي، والأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، منذ 28 نوفمبر 2020.

تولى العديد من المناصب ومنها مستشارًا بوزارة الخارجية في انْجَمِينا من 1979 إلى 1989، لمدة عشر سنوات منذ 1979 حتى 1989، قبل أن يُعيّن مديرًا لمكتب وزير الخارجية في نجامينا بين عامي 1990 إلى مايو 1991، حيث عُين في يونيو 1991 مستشارًا أولًا في سفارة تشاد لدى الرياض، بعدها شغل منصب سفير تشاد لدى تايوان منذ 2001 وحتى 2006، ثم عُين سفيرًا لبلاده لدى فرنسا منذ 2006، وسفير غير مقيم لدى الفاتيكان.

ومن جانبها رحبت المملكة العربية السعودية بتزكية معالي السيد حسين إبراهيم طه بالتوافق أمينًا عامًا لمنظمة التعاون الإسلامي.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *