هل ستكون زيارة الرئيس السيسي إلى فرنسا لإحتواء أزمة التصريحات الأخيرة ضد المسلمين

وسط مقاطعة الشعوب العربية والإسلامية لـ فرنسا، أعلن قصر الإليزيه أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون سيستقبل السيسي في باريس الإثنين المقبل، والسؤال الذي يدور لدى أذهان الكثيرين الآن هو هل ستكون زيارة الرئيس السيسي إلى فرنسا لإحتواء أزمة التصريحات الأخيرة ضد المسلمين .

وحسب مصراوي فقد أعلنت الرئاسة الفرنسية “الإليزيه”، أن الرئيس عبد الفتاح السيسي، سيزور فرنسا الاثنين المقبل، وذلك بحسب ما ذكرته شبكة “سكاي نيوز عربية”.

وكانت صحيفة “تريبيون” الفرنسية، ذكرت أمس الأربعاء، أن السيسي، سيزور فرنسا في 8 ديسمبر المقبل، للقاء نظيره الفرنسي، وبحث التعاون الثنائي بين البلدين، وقضايا المنطقة.

وقالت الصحيفة إنه تم تأكيد الزيارة، التي سيلتقي فيها السيسي نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون، مشيرة إلى أن باريس والقاهرة لديهما علاقة متميزة ولا يمكنهما الاستغناء عن بعضهما البعض جيوسياسيًا، خاصة في شرق البحر المتوسط وإفريقيا.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *